الأحد 4 شعبان 1441 | 29 آذار/مارس 2020

أفياء طبية

لا فائدة من أقنعة «كورونا» إلا في 3 حالات

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

تزايد الإقبال على شراء أقنعة الوجه الواقية عقب انتشار فيروس كورونا الجديد (2019-nCoV) في الصين، والذي يرتديه معظمهم تجنبًا للإصابة بالعدوى التنفسية. وقال ‏‏‏‏‏‏‏‏استشاري الباطنية والأمراض المعدية للكبار، الدكتور علي الشهري لـ«اليوم» بأن لا فائدة ولا حاجة لارتداء هذه الأقنعة، باستثناء بعض الحالات.

  • الشهري: الكمامات يستخدمها المصاب والقريب منه والمعالج له فقط.!!

وتابع بان الأقنعة ينصح بها في 3 حالات وهم: المصاب بحالة تنفسية لمنع انتقالها للآخرين، والشخص الذي يُعاين أو يعالج المصاب، والقريب الملاصق للمصاب أكثر من 2 متر. موضحًا بأنه لا فائدة من ارتدائها لغيرهم «بحسب ما تقره المراجع الطبية ومنهم منظمة الصحة العالمية».

وأضاف الشهري بأن للأقنعة أنواع، وأهمها قناع الوجه التنفسي (n95) وهو المتعارف عليه والمنتشر في المستشفيات، والآخر الكمامة الجراحية. مبينًا بأن الشائعات تكثر حول طريقة ارتداء «الجراحية» بسبب اختلاف ألوانها، وأن ارتدائها لجميع الحالات، يكون اللون الأبيض من الجهة الداخلية واللون الآخر في الجهة الخارجية. ولا أساس طبي لما مايشاع عن اختلاف الحالة ولون الكمامة.

وأكد رئيس التثقيف الصحي والنفسي بوزارة الدفاع، الدكتور حاتم آل زاحم، بأن الأهم من ارتداء القناع؛ عدم ملاصقة الشخص المصاب سواء بالأيادي أو عن طريق الرذاذ.

وقالت وزارة الصحة في بيانات عدة بأن الخطوات الرئيسية للحماية من «كورونا»، تجنب المخالطة

 

 

طباعة